الرسالة من بولس الرسول إلى المؤمنين في محافظة غلاطية باللغة الريفية (تاريفيت)

هذه هي رسالة القدّيس بولس إلى أهل غلاطية، مترجَمة إلى اللغة الريفية الأمازيغية من المنطقة الجبليّة بريف المغرب (تاريفيت). هذه الرسالة هي الكتاب التاسع من العهد الجديد. إنّها رسالة كتبها الرسول بولس إلى المؤمنين الأوّلين بعيسى المسيح والذين عاشوا في غلاطية وهي منطقة توجد في ما يسمّى اليوم بتركية.

كتب بولس في رسالته كيف أنّه يجب على المسيحيين أن يفهموا شريعة موسى. إنّه يُخبر المؤمنين بأنّهم ليسوا مجبورين على اتباع الجوانب الشعائرية الموجودة في الشريعة وخاصّة على اتّباع أشياء مثل الختان. إنّ الجوانب الأخلاقية للشّريعة تبقى مهمّة ولكنّها تؤوّل من خلال نور المسيح، إذْ يتوجّب على المؤمنين اتّباع خُطى ابن الله في الحريّة الموجودة في إيماننا. فبإيماننا بابن الله نصبح نحن أيضا أبناء الله ويقبلنا ربّنا الإله كأبناء له وبنات. يوجد في الأسفل نسخة باللغة العربية للرّسالة إلى أهل غلاطية 2 :20 (الكتاب الشريف 2000): أَنَا صُلِبْتُ مَعَ الْمَسِيحِ،‏ وَالَّذِي يَحْيَا الآنَ لَيْسَ أَنَا،‏ بَلِ الْمَسِيحُ يَحْيَا فِيَّ.‏ وَالْحَيَاةُ الَّتِي أَحْيَاهَا الآنَ،‏ أَحْيَاهَا بِالإِيمَانِ،‏ الإِيمَانِ بِابْنِ اللهِ الَّذِي أَحَبَّنِي وَضَحَّى بِنَفْسِهِ مِنْ أَجْلِي.‏ انزل أكثر إلى الأسفل واضغط على روابط لملفّات من أجل رسالة بولس إلى أهل غلاطية باللغة البربرية التريفت.